حوار مع Mourad Oudia: هذه حقيقة مشكلتي مع REDX

حقق مراد أوديعة نجاحا كبيرا عبر يوتيوب ببرنامجه الكوميدي الذي لفت أنظار المتابعين، وبمجرد أن أعلنا عن أننا سنجري حوارا معه انهالت الأسئلة عبر صفحتنا على فيسبوك. قمنا باختيار 3 أسئلة منها إضافة إلى السؤال الأكثر طرحا، تابعوا الحوار:

نشرت بداية العام 2016 تحديثا على فيسبوك تقول فيه إنك إذا لم تنجح في 2016 ستتوقف، ماهو النجاح الذي ترغب في تحقيقه؟

مراد أوديعة: ما أريد الوصول إليه هو التلفزيون، وأظن أنه هدف لجميع اليوتيوبرز في الجزائر. أنا حاليا أشعر أنه بإمكاني التقدم لتجارب الأداء. الكاستينغ عملية مهمة وأنا الآن أظن أني مؤهل لعرض موهبتي دون خوف. جربت حظي وهناك بعض الأمور يجري تحضيرها لكنها ليست رسمية، بمجرد أن تتضح الأمور سأعلم موقع بودكاست آرابيا وجمهوري.

 

مؤخرا خضت تجربة stupid وهو برنامج يقدمه في كل مرة واحد من اليوتيوبرز، ماذا أضافت لك التجربة وكيف جاءت الفكرة؟

مراد أوديعة: فكرة التداول على تقديم برنامج مشهورة في بلدان أخرى، لكن شبه غائبة عندنا. اتفقت مع محمد رضا REDX على نقلها وانضم إلينا DzHamid وFouad BEN والنتائج جيدة جدا، حتى أن عددا من اليوتيوبرز لم نكن متفقين معهم على تصوير حلقات قد خاضوا التجربة.

على ذكر redx، هناك الكثير من الأخذ والرد بينكما، وهناك من يظن أن هناك مشكلة، ما هي طبيعة العلاقة وهل هو مزاح أم جد؟

مراد أوديعة: محمد رضا صديقي، وأنا معجب بما يقدمه، وهو أيضا معجب بما أقدمه رغم اختلافنا في طريقة العمل. في الحقيقة هو من بدأ بالمزاح العام الماضي حينما تمنى لي الرسوب في البكالوريا وأنا قمت بالرد عليه، ومن هناك بدأ التراشق عبر الفيديوهات، لكنه مزاح ليس إلا.

نمر إلى أسئلة الجمهور التي طرحوها عبر فيسبوك.

مراد أوديعة: في الحقيقة ما يعيقني عن التعاون مع يوتيوبرز آخرين هو بعد المسافة، أنا موجود في وهران، محمد رضا في بجاية، الكثيرون في العاصمة، وأمجد مثلا في عنابة. بعد المسافة هو العائق الوحيد. أما بالنسبة لمحمد رضا تحديدا فقد حاولنا التعاون في أكثر من فيديو، أطلب منه تسجيل مقاطع معينة لأضيفها في فيديوهاتي وهو يقوم بالعكس أيضا.

 

مراد أوديعة: في الحقيقة أنا لا أتابع كرة القدم وليس لدي فريق مفضل.

 

مراد أوديعة: في البداية كنت أصور دون كتابة، ثم بدأت أكتب نصوصي قبل التصوير. أظن أن الكتابة مكنتني من تطوير عملي، إضافة إلى أنها تقلص من وقت التصوير لأني لا أضيع وقتا كبيرا في إعادة التمثيل.

 

السؤال الأخير هو السؤال الأكثر طرحا: هل مازالت عازبا وحيدا؟

مراد أوديعة: (يضحك)الإجابة بكل اختصار: نعم.

 

اقرأ أيضا: كل التفاصيل عن حفل Podrire

لقراءة المزيد من الحوارات الحصرية اضغط هنا